تحضير النص القرائي وطني المفدى للسنة الأولى اعدادي


تحضير النص القرائي وطني المفدى للسنة الأولى اعدادي

    تحضير النص القرائي وطني المفدى للسنة الأولى اعدادي في مادة اللغة العربية

    تحضير النص القرائي وطني المفدى للسنة الأولى اعدادي في مادة اللغة العربية

    ➀ عتبة القراءة
    ✔ صاحب النص : بطرس بن يوسف البستاني شاعر لبناني من مواليد دير القمر سنة 1876م ، اشتغل في التدريس إلى أن وافته المنية سنة 1933م ، من مؤلفاته " السنابل والرسائل العصرية و جواهر الأدب " .
    ✔ مصدر النص : القصيدة مقتطفة عن " أروع ما قيل في الوطنيات"، دار الجيل، بيروت 1992
    ✔ نوعية النص : عبارة عن قصيدة شعرية عمودية رويها الكاف وهو من الحروف الجهرية ، استعمله الشاعر للجهر بافتخاره واعتزازه بوطنه وزرع بدور المقاومة والتضحية في نفوس المواطنين .
    ✔ مجال النص : يندرج النص القرائي وطني المفدى ضمن مجال القيم الوطنية و الإنسانية .
    ➁ ملاحظة مؤشرات النص
    ✔ العنوان : يتركب العنوان من أسلوب النداء حذفت أداته وبقي على المنادى مضافا إلى ياء المتكلم منصوب بفتحة مقدرة منع من ظهورها اشتغال المحل بالحركة المناسبة لياء المتكلم ، ودلاليا يشير إلى اعتزاز الشاعر بوطنه والتضحية من أجله بالغالي والنفيس حفاظا على استقراره وتقدمه .
    ✔ الصورة : مشهد مقتطف من المسيرة الخضراء التي انطلقت يوم 6 نونبر 1975م بهدف استرجاع الأقاليم الصحراوية .
    ✔ فرضية النص : من خلال قراءة البيت الأول ، تتضح عظمة الطن ،و حب الوطن و الدفاع عنه من الواجبات
    ➂ القراءة التوجيهية
    ✔ الشرح اللغوي :
    - سواد العين : لب العين
    - علاكا : مجدك وشرفك
    - عزرتني : شر فتني
    - أجهدت : أتعبت
    - أكر : أهاجم
    ✔ معاني القصيدة :
    - يتمنى الشاعر لوطنه العلا و المجد و الرقي ( التضحية و الوفاء و حب الوطن من شيم المواطن الصالح ) البيتين 1 و 2
    - تربى الشاعر على الوفاء و الإخلاص و القيام بالواجب في حبه لوطنه .
    - يدين الشاعر لوطنه بتربيته وتعليمه و تقديم كل الخدمات من أمن و استقرار و حرية ( افتخار بفضل الوطن في إعداد رجاله ) ب 3 و 4 .
    - شبه الشاعر نفسه بالأسد الذي يثور كل من يقترب من محميته و منطقة صيده
    - في مواجهته للأعداء تحلى الشاعر بالشجاعة و الجرأة ( الإباء و التفاني في مقاومة أعداء الوطن و نيل الحرية) 5 و 6 و 7 .
    - من إنجاب الشجعان و الأحرار جنى الوطن رجالا بنوا صرح الوطن وسهروا على سلامته و امنه .
    - ما يدل على أن الشاعر يتعامل مع وطنه كما لو كان إنسانا ( مدح و افتخار بأبناء الوطن الصالحين ) .
    ✔ المضمون العام للنص : حب الشاعر لوطنه واستعداده للدفاع عنه بالغالي والنفيس .
    ➃ القراءة التحليلية
    ✔ المضامين الجزئية:
    - اعتراف الشاعر بما يقدمه له الوطن واعتزازه وافتخاره بوطنه .
    - تغني الشاعر بقوته وبسالته أمام الأعداء مؤكدا عزمه وإرادته الشهادة في سبيل الوطن .
    - إشارة الشاعر لأهم الفوائد التي جناها من إنجابه لأبطال شجعان .
    ➄ القراءة التركيبية
    المواطن الصالح لا يخون وطنه ، يحبه و يلبي نداءه متى دعاه الواجب الوطني ( يؤدي الضرائب و التأمين ). بل تراه دوما مستعدا للدفاع عن حدود ترابه و مقدساته ، يطلب الاستشهاد مضحيا بحياته في سبيل رفعة وطنه و حرية أبائه ، و بماله للإسهام في التنمية و التضامن . فهو الذي يعتز بالانتماء إلى وطنه ، يظهره بوجه مشرف أمام الأمم الأخرى ، كما أنه لا ينكر فضل الوطن عليه.

    إرسال تعليق