المسجد نواة المجتمع الإسلامي

درس المسجد نواة المجتمع الإسلامي للسنة الثالثة اعدادي في مادة التربية الاسلامية

يتضمن درس المسجد نواة المجتمع الإسلامي للسنة الثالثة اعدادي و الذي يندرج ضمن مدخل الاقتداء المحاور التالية :
➀ المحور الأول : أهمية المسجد في تكوين شخصية المسلم
✓ إن أشرَفَ البقاع على ظهر الأرض هي المساجد؛ لأنها بيوتُ الله عز وجلَّ، و أكد القرآنُ الكريم فضل المساجد بنسبتها إلى الله عز وجل، وذلك في قول الله تعالى: ﴿ وَأَنَّ الْمَسَاجِدَ لِلَّهِ فَلَا تَدْعُوا مَعَ اللَّهِ أَحَدًا ﴾ [الجن: 18
✓ المسجد هو بؤرة النور ومركز الإشعاع ومستراح نفوس المؤمنين ، وقد كان أول عمل قام به الرسول صلى الله عليه وسلم هو بناء المسجد لتقام فيه شعائر الإسلام، وليكون مصدر إشعاع ومنبع نور للبشرية كلها .
- فيه تخرج علماء وقادة كبار حملوا راية الإسلام ونشروا هذا الدين.
- فيه تقام حلقات الدروس والمواعظ التي يستفيد منها الجميع.
- فيه يتم الوعظ والإرشاد والتوجيه وبيان الواجبات لفعلها، والمحرمات لتجنبها.
- فيه يتحسن خلق المسلم ويتعدل سلوكه ويبتعد عن الانحرافات الفكرية التي تسبب الفتنة وتزرع بذور ها بين الشباب خاصة.
- فيه يستحضر المرء مراقبة الله ويتعرف معاني التقوى والاستقامة ليقي نفسه من الآفات.
➁ المحور الثاني: دور المسجد في بناء المجتمع الإسلامي:
لعب المسجد منذ العهد النبوي أدوارا إشعاعية في بناء المجتمع الإسلامي وذلك من خلال :
- توثيق صلة الناس بالله تعالى
- تقوية إيمانهم وتعميق مفهوم العقيدة الصحيحة
- تبليغ سنة الرسول صلى الله عليه وسلم إلى الناس للتأسي به ونهج نهجه
- إشاعة مفهوم الإخاء والمحبة والتواصل وإعانة المحتاج
- يعلمنا التسامح والعفو والتواضع ،وكيف نحقق المساواة والتضامن.-
- كان دارا للفتوى والقضاء والفصل بين المتخاصمين .
- أفضلَ مكانٍ للتشاور بين المسلمين، في كل شأن من شؤون دِينهم ومعيشتهم؛ لأن المسلمَ في المسجد يكونُ بعيدًا عن هوى النَّفس و نزغات الشيطان.

مشاهدة الموضوع
المسجد نواة المجتمع الإسلامي