حق البيئة : الاحسان للحيوانات و الرفق بها

درس حق البيئة : الاحسان للحيوانات و الرفق بها للسنة الثانية اعدادي في مادة التربية الاسلامية

يتضمن درس حق البيئة : الاحسان للحيوانات و الرفق بها للسنة الثانية اعدادي و الذي يندرج ضمن مدخل القسط المحاور التالية :
➀المحور الأول : مفهوم البيئة والرفق بالحيوان :
- البيئة: هي عبارةٌ عن الوسط المكاني الذي يعيش به الإنسان وما يحيط به من الأشياء ، والّتي تؤثّر على بقاء الكائنات الحيّة على سطح الأرض، والّتي تشمل: الماء، والهواء، والتّربة، والمعادن، والمناخ، والكائنات أنفسهم. وتعد الحيوانات من أهم العناصر المكونة للبيئة , لذلك أمر الرسول صلى الله عليه وسلم بالرفق بها .
- يقصد بالرفق بالحيوان : التلطف والرحمة في التعامل معها .
- أهمية الرفق بالحيوان : تتجلى أهمية الرفق والإحسان إليه في كونه سبب لنيل مغفرة الله ورضوانه والفوز بالجنة ، بينما رجل يمشي بطريق إذِ اشتد عليه العطش، فوجد بئرًا فنزل فيها، فشرب، ثم خرج، فإذا كلب يلهث يأكل الثرى منَ العطش، فقال الرجل: لقد بلغ هذا الكلب منَ العطش مثل الذي كان بلغ مني، فنزل البئرَ فملأ خفه ماءً، ثم أمسكه بفِيه حتى رقى فسقى الكلب، فشكر الله تعالى له، فغَفَرَ له"، قالوا: يا رسول الله: وإنَّ لنا في البهائم لأجرًا ؟ فقال: "في كل ذات كبدٍ رطبة" رواه البخاري ومسلم
➁المحور الثاني :مظاهر الرفق بالحيوان :
-عدم سبها
-عدم ضربها وافزاعها
-معالجتها عند المرض
-عدم تحميلها ما لا تطيق
-عدم إجاعتها وتعريضها للضَّعف والهُزَال .
- عدم احراقها بالنار : فقد قال عليه الصلاة والسلام لا يعذب بالنار إلا رب النار
- عدم قتلها والعبث بها :قال رسول الله ( مَن قتل عصفـورًا عبثًا، عَجَّ إلى الله يوم القيامة، يقول: يا ربِّ، إنَّ فلانًا قَتَلَني عبثًا، ولم يقتلني منفعة).
- الرفق بها عند الذبح: إذا كان الحيوان مما يُؤْكل، فإنَّ الرحمة به أن تُحدَّ الشَّفرة، ويُسقَى الماء، ويُراحَ بعد الذبح قبل السلخ .

مشاهدة الموضوع
حق البيئة : الاحسان للحيوانات و الرفق بها