الشطر الثاني من سورة الحديد

الشطر الثاني من سورة الحديد للسنة الثالثة اعدادي في مادة التربية الاسلامية

يتضمن الشطر الثاني من سورة الحديد للسنة الثالثة اعدادي ما يلي :
➀ توثيق النصوص : توثيق سورة الحديد
✓ القاعدة التجويدية : الإمالة : لغة التعويج واصطلاحا أن تنحو بالفتحة نحو الكسرة أو بالألف نحو الياء من غير قلب خالص. و للدلالة عليها توضع نقطة كبيرة تحت الحرف الممال و الإمالة نوعان:
- إمالة كبرى ولا توجد في رواية ورش عن نافع إلا في كلمة واحدة و هي طه .
- إمالة صغرى وهي كثيرة الورود في القرآن الكريم في رواية ورش مثل : مأويكم موليكم الدنيا .
➂ المضمون العام للشطر القرآني : ترغيب الله تعالى في الإنفاق في سبيله، وبيانه حال كل من المؤمنين والمنافقين يوم القيامة ،وحثه عز وجل على الرقة و الخشوع لله تعالى عند سماع آياته و الحذر من التشبه باهل الكتاب في قسوة قلوبهم ، وختم الشطر ببيان حقيقة الدنيا الفانية وكمال الدار الآخرة.
➃ معاني الآيات :
- الآيات (10- 11) : دعوة لله تعالى إلى الإنفاق والقرض الحسن لنيل الأجر و الثواب .
- الآية 12 : بيان حال المؤمنين يوم القيامة و تكريمهم بجنات النعيم .
- الآيات (13- 14) : بيان حال المنافقين يوم القيامة و مصيرهم، و استنجادهم بالمؤمنين من أجل مرافقتهم والاستضاءة بنورهم .
- الآية 15 : تحذير المؤمنين من الغفلة و حثهم على تليين قلوبهم بالقرآن و عدم مشابهة أهل الكتاب .
- الآية 16 : بيان قدرة لله تعالى على إحياء القلوب الميتة كما يحيي الارض بعد موتها .
- الآية 17 : تبشر لله تعالى للمصدقين و المنفقين بالثواب المضاعف .
- الآية 18 : جزاء المصدقين و المؤمنين و الكافرين يوم القيامة .
- الآية 19 : بيان حقيقة الحياة الدنيا و حقيقة الآخرة .
➄ الدروس و العبر المستفادة : .
- القرض الحسن يضاعف الأجر والثواب .
- على قدر الأعمال الصالحة يكون النور يوم القيامة .
- النفاق يبطل العمل و يعود على صاحبه بالندم .
- تدبر القرآن سبيل لخشوع القلب و رِقته .
- الفسوق و العصيان سبيل قسوة القلب .
- حقيقة الدنيا الفناء و حقيقة الآخرة البقاء .

مشاهدة الموضوع
الشطر الثاني من سورة الحديد